الجمعة، 12 مارس، 2010

أَنْفَعُ النَّاْسِ وَأَضَرُهُمْ

بسم الله الرحمن الرحيم
نفائس الثمرات - أَنْفَعُ النَّاْسِ وَأَضَرُهُمْ

أنفع الناس لك رجل مكنك من نفسه حتى تزرع فيه خيرا أو تصنع إليه معروفا ، فإنه نعم العون لك على منفعتك وكمالك‏.‏ فانتفاعك به في الحقيقة مثل انتفاعه بك أو أكثر.‏ وأضر الناس عليك من مكن نفسه منك حتى تعصي الله فيه فإنه عون لك على مضرتك ونقصك‏.‏

كتاب الفوائد لابن القيم

وَصَلِّ اللَّهُمَّ عَلَىْ سَيِّدِنا مُحَمَّدٍ وَعَلَىْ آلِهِ وَصَحْبِهِ أَجْمَعِينَ
وَالسَّلامُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكاتُهُ

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق