السبت، 7 فبراير، 2009

هذا اليراع

هذا اليراع يعطيني
 من بحور البيان
 ويرويني...

يأخذني في مركب
 ويبحرني
وعلى شطاَن السطور يرسيني.

                               ح.ش

  

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق