الاثنين، 16 فبراير، 2009

مَثَلُ الْمُؤْمِنِ وَمَثَلُ الْمُنَافِقِ

أورد الإمام مسلم في صحيحه ‏عَنْ ‏ ‏أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: ( ‏مَثَلُ الْمُؤْمِنِ كَمَثَلِ الزَّرْعِ لَا تَزَالُ الرِّيحُ تُمِيلُهُ وَلَا يَزَالُ الْمُؤْمِنُ يُصِيبُهُ الْبَلَاءُ وَمَثَلُ الْمُنَافِقِ كَمَثَلِ شَجَرَةِ ‏ ‏الْأَرْزِ ‏ ‏لَا تَهْتَزُّ حَتَّى تَسْتَحْصِدَ ).

قال النووي رحمه الله: قال العلماء:(معنى الحديث أن المؤمن كثير الآلام في بدنه أو أهله أو ماله، وذلك مُكفّر لسيئاته، ورافع لدرجاته، وأما الكافر فقليلها وإن وقع به شيء لم يُكفّر شيئاً من سيئاته بل يأتي بها يوم القيامة كاملة).

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق